Haberler      English      العربية      Pусский      Kurdî      Türkçe
  Haberler.com - آخر الأخبار
البحث في الأخبار:
  منزل 27/05/2024 18:00 
News  > 

مؤتمر "أمة واحدة" يدعو إلى "هبّة" لدعم تركيا وسوريا بعد الزلزال

14.02.2023 21:58

مؤتمر افتراضي شاركت فيه 50 شخصية يمثلون هيئات ومؤسسات وجماعات وجاليات عربية وإسلامية.

الأناضول

دعا رجال دين ورموز عربية وإسلامية، الثلاثاء، إلى "هبّة" لدعم المتضررين من الزلزال المدمر الذي ضرب جنوب تركيا وشمالي سوريا قبل أسبوع.

جاء ذلك خلال مؤتمر افتراضي نظمته وبثته "قناة وطن" المصرية بالخارج، تحت عنوان "أمة واحدة.. قلب واحد"، بمشاركة 50 شخصية يمثلون هيئات ومؤسسات وجماعات وجاليات عربية وإسلامية.

وفي 6 فبراير/ شباط الجاري ضرب مناطق تركية وسورية زلزال مزدوج بقوة 7.7 درجة و7.6 درجة، تبعته مئات الهزات الارتدادية العنيفة، مما أدى خسائر كبيرة بالأرواح والممتلكات في البلدين.​

وقال الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين على القره داغي، في كلمته خلال المؤتمر، إن "هذا الزلزال أوجع قلوبنا (..) والمطلوب أن نتداعى كلُ في مكانه في واجب الإنقاذ والإغاثة".

وأشار إلى أنه أفتى بتوجيه أموال أداء الحج (غير الفريضة التي تتم لمرة واحدة) والعمرة المستحبة وتعجيل أداء الزكاة وإخراجهما للمنكوبين في سوريا وتركيا.

فيما دعا رئيس الحركة الإسلامية في فلسطين الشيخ رائد صلاح إلى "اعتبار أن مُصاب زلزال تركيا وسوريا وقع علينا جميعا"، مشيدا بجمع التبرعات في الداخل الفلسطيني للبلدين.

بدوره، قال القيادي البارز في جماعة الإخوان المسلمين وأحد متحدثيها طلعت فهمي: "تزلزلت قلوبنا ووجفت أرواحنا وأجسادنا لمصابنا في تركيا وسوريا".

وأضاف: "تركيا رمز القوة والصمود وأمل المسلمين والمظلومين، وسوريا رمز الإباء والإرادة التي وقفت في وجه الظالمين لن يخذلهما الله"، داعيا إلى مساندتهما.

وقال مفتي ليبيا الشيخ الصادق الغرياني: "نشارك الحكومة التركية والمسؤولين في شمال سوريا أحزانهم، وندعو الله أن يخفف عنهم"، مشيدا بتسارع دول عربية وإسلامية في إرسال الإعانات، وفق القناة.

وشدد أمين الجماعة الإسلامية في الهند محي الدين غازي على أهمية تذكير الأمة وأعلامها بدعم المنكوبين في تركيا وسوريا.

وأكد رئيس رابطة علماء المغرب (غير حكومية) الحسن بن علي الكتاني "وجوب أن تهب الحكومات والشعوب على السواء لمساعدة تركيا وسوريا".

كما دعا الرئيس السابق للهيئة العليا للفتوى في جيبوتي عثمان حسن محمود إلى "هبّة من الأمة الإسلامية المليارية للدعم وإطلاق حملات شعبية لمساعدة المتضررين".

وهو الأمر الذي حث عليه أيضا كل من رئيس الكتلة السياسية في "التيار الإسلامي العريض" بالسودان عياد البلة، ورئيس جماعة تعاون المسلمين في نيجيريا داود عمران.

ومنذ وقوع الزلزال، وضمن العشرات من دول العالم، أطلقت أكثر من 16 دولة عربية جسورا جوية وقدمت مساعدات إغاثية وطبية عاجلة، إلى جانب تدشين حملات تبرع شعبية في دول بينها السعودية وقطر والكويت ومصر والإمارات. -



 
Latest News

  • ترشح الوزير السابق للصحة في إيران، مسعود بزشكيان، لمنصب رئيس الجمهورية.
  • بعد وفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في حادث تحطم طائرة هليكوبتر، تم تحديد أول مرشح لمنصب الرئيس في البلاد. أعلن مسعود بزشكيان، وهو واحد من الشخصيات البارزة في الجناح الإصلاحي الذي تم رفض ترشيحه سابقًا في إيران، أنه سيتقدم بطلب ترشيح لمنصب الرئيس في الانتخابات الرئاسية. ستجرى انتخابات الرئاسة في إيران في 28 يونيو.
  • -53 minutes ago...




 
 
Top News