Haberler.com - آخر الأخبار
البحث في الأخبار:
  منزل 18/01/2022 06:35 
03.12.2021 10:42 News >> المعلمة "بايسال".. أم المتحدثين بالتركية في أروقة الاتحاد الأوروبي

المعلمة "بايسال".. أم المتحدثين بالتركية في أروقة الاتحاد الأوروبي

تمكنت المعلمة التركية بايسال منذ عام 1989 من تعليم اللغة التركية للبلجيكيين وآلاف الأشخاص العاملين في مؤسسات مختلفة بالاتحاد الأوروبي وصفها مدير شؤون الاتحاد الأوروبي في وزارة الخارجية التركية السفير فاروق قيمقجي، بـ"أم المتحدثين باللغة التركية في أروقة الاتحاد الأوروبي".

سلن تميزأر/ الأناضول
أثر بايسال معلمة تدرس اللغة التركية للعاملين في مؤسسات الاتحاد الأوروبي والمواطنين البلجيكيين منذ عام 1989، عملت على مدار سنوات طويلة على غرس حب لغة بلدها في نفوس طلابها.
ولدت بايسال (76 عاما) في ولاية باليكسير غربي تركيا، وتخرجت لاحقا من كلية اللغة والتاريخ والجغرافيا بجامعة أنقرة، قبل أن تنتقل لاحقا إلى بلجيكا لأسباب عائلية.
وفي بلجيكا، بدأت بايسال منذ عام 1989، بالعمل في مجال تعليم اللغة التركية لغير الناطقين بها من مختلف الجنسيات، وتمكنت خلال مشوارها المهني من تعليم اللغة التركية للبلجيكيين وآلاف العاملين في مؤسسات مختلفة بالاتحاد الأوروبي.
ووصفها نائب وزير الخارجية التركي ومدير شؤون الاتحاد الأوروبي في وزارة الخارجية السفير فاروق قيمقجي، بـ "أم المتحدثين باللغة التركية في أروقة الاتحاد الأوروبي".
وتنتمي بايسال إلى عائلة تعمل في مجال التدريس في منذ ثلاثة أجيال، حيث عملت جدتها كمعلمة في المدارس الوطنية التي افتتحت لتعليم الناس القراءة والكتابة بالأبجدية الجديدة (اللاتينية) بعد عام 1928.
وتقول بايسال إنها ما زالت تحتفظ بكل فخر بكتب جدتها، وتعتبرها ذات قيمة خاصة بالنسبة لها، مشيرة إلى أنها درّست العديد من أبناء طلاب والدتها، وهي اليوم تدعوهم بـ"الأحفاد".- موظفو الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبيوشكلت مدينة جنيف السويسرية نقطة انطلاق لبايسال، حيث بدأت عام 1973 بتنظيم دورة للغة التركية لمجموعة من موظفي الأمم المتحدة في المدينة، مكونة من 16 شخصًا.وبعد عملها محاضرة في جامعة إسطنبول لمدة 5 سنوات، انتقلت بايسال للعيش في العاصمة البلجيكية بروكسل عام 1989، لتبدأ من هناك مشوارًا جديدًا في تعليم اللغة التركية.وقالت لمراسل الأناضول إنها شعرت بفرحة كبيرة عندما بدأت بتعليم اللغة التركية لغير الناطقين بها، لاسيما أنها تنتمي لعائلة ألفت مهنة التدريس منذ ثلاثة أجيال.
وأضافت أنها بدأت أولاً في إعطاء دروس مسائية في معهد اللغات التابع لجامعة بروكسل، واكتسبت الدورات التي نظمتها زخمًا مهمًا خلال التسعينيات."في التسعينيات، اكتسبت العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي زخمًا مهمًا، كما بدأ مترجمو البرلمان الأوروبي تلقي دروس في اللغة التركية عام 2002 لإضافة اللغة التركية إلى طيف لغاتهم".
وتابعت: بدأت الفصول المسائية في التزايد والتوسع وقمنا بتنظيم دورات نهارية أيضًا بسبب تزايد عدد المترجمين الراغبين بتعلم اللغة التركية، لقد شكلت تلك المرحلة نقطة تحول في تاريخي المهني."كما أنشأنا في عام 2002 في بروكسل، مركز اللغة والحضارة التركية ضمن معهد ماري هابس، نظرًا لأن المعهد يشغل موقعًا متميزًا في ساحة لوكسمبورغ حيث يوجد مبنى البرلمان الأوروبي وعدد من مؤسسات الاتحاد الأوروبي".
وفي وقت لاحق، بدأت بافتتاح دورات خاصة لصالح موظفي البرلمان ومفوضية الاتحاد الأوروبي وحتى مجلس أوروبا.- شخصيات وأحداث لا تُنسى.وأشارت بايسال إلى أن العمل الذي تقوم به ممتع للغاية، وأنها صادفت خلال مسيرتها المهنية شخصيات وأحداث لا تُنسى.وقالت أن إحدى هذه الشخصيات كانت بريجيت دايز (80 عامًا)، التي تنظم اليوم دورات لتعليم اللغة التركية للأتراك في حي "شاربيك"، المعروفة بحي الأتراك في بروكسل.وأوضحت أنها تسأل طلابها عادة عن السبب الذي دفعهم لتعلم اللغة التركية، وتتلقى أجوبة مثيرة للاهتمام.
وزادت: " قال أحدهم أنه يتعلم التركية لأنه مغرم بالموسيقى العثمانية، فيما أشار آخر إلى أنه يعشق حياة القرى في تركيا، ويريد تعلم التركية من أجل زيارة الريف التركي والعيش هناك فترة من الزمن".وأردفت: هناك طالبٌ اسمه يورغو بدأ بتعلم اللغة التركية بعد تقاعده للبحث عن جذوره في الأناضول. أنا فخورة بهم جميعا. العلاقات الاجتماعية التي أقمتها مع الطلاب كانت الجانب الأفضل في مسيرتي المهنية.- اللغة التركية عشقيمن جانبه، قال المواطن البلجيكي "بيير باستين"، الذي انتقل إلى أنقرة بعد تعلم اللغة التركية من بايسال وعمل محاضرا في قسم اللغة الفرنسية وآدابها في جامعة "هاجت تبه" لمدة 13 عامًا، إنه يعشق اللغة التركية ويشعر بالمتعة عندما يكون في حالة تعلم مستمر.​​​​​​​وأضاف: التركية هي في الحقيقة شغفي منذ 20 عاما. أشعر بكثير من المتعة عندما أكون في حالة تعلم مستمر بغرض الوصول إلى مستوى أفضل. -



        Latest News
باريس: تعامل الأمن التونسي بعنفٍ مع الصّحفيين غير مقبول -4 minutes ago...
وفق بيان لوزارة الخارجية الفرنسية، نشرته على موقعها الرّسمي.
أردوغان يصل الوطن عائدا من ألبانيا 12 minutes ago...
في ختام زيارة ليوم واحد أجراها تلبية لدعوة رئيس وزرائها، إيدي راما.
بريطانيا..مطالبة البحرية الملكية بمراقبة عبور المهاجرين عبر المانش 12 minutes ago...
حسب ما ذكرت وزيرة الداخلية، بريتي باتيل.
إدانات عربية واسعة لاعتداءات "إرهابية" طالت أبو ظبي 26 minutes ago...
صادرة من 16 دولة فيما اتهمت أبو ظبي الحوثيين، مؤكدة "احتفاظها بحق الرد" (إضافة العاهل المغربي وولي العهد السعودي وتونس والسودان).
وزيرة بريطانية: مصدومة من تعامل الأمن السوداني مع المظاهرات 26 minutes ago...
وزيرة المملكة المتحدة للشؤون الإفريقية، فيكي فورد، قالت في تغريدة "مصدومة من تصرفات قوات الأمن السودانية.. مرة أخرى ردوا على الاحتجاجات السلمية بالذخيرة"

 
      Top News
الأمم المتحدة تدعو لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من أسلحة الدمار‎‎ الأمم المتحدة تدعو لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من أسلحة الدمار‎‎
الأردن يدين محاولات التهجير القسري لأسرة فلسطينية من الشيخ جراح الأردن يدين محاولات التهجير القسري لأسرة فلسطينية من الشيخ جراح
العراق.. تحالف العراق.. تحالف "الفتح" يبحث في أربيل سبل تشكيل الحكومة المقبلة
رئيس الوزراء الألباني: أردوغان يفعل ما يقول رئيس الوزراء الألباني: أردوغان يفعل ما يقول
خطيب خطيب "الأقصى" عكرمة صبري بـ"صحة جيدة" بعد عملية في القلب
العراق.. العراق.. "داعش" يختطف 5 صيادين بمحافظة صلاح الدين
شبكة الجزيرة تدين سحب الخرطوم ترخيص مكتب شبكة الجزيرة تدين سحب الخرطوم ترخيص مكتب "الجزيرة مباشر"
على وقع أزمتها مع على وقع أزمتها مع "إيكواس".. مالي توفد 6 وزراء إلى نواكشوط
الأمم المتحدة: الأمم المتحدة: "جوع متزايد" يهدد ملايين النازحين باليمن
مصر تقترض 3 مليارات دولار من بنوك إماراتية وكويتية مصر تقترض 3 مليارات دولار من بنوك إماراتية وكويتية