Haberler.com - آخر الأخبار
البحث في الأخبار:
  منزل 16/05/2022 18:07 
02.12.2021 15:41 News >> تونس.. 3 أحزاب ترفض "إقحام" سعيد للجيش في صراعات السياسة

تونس.. 3 أحزاب ترفض "إقحام" سعيد للجيش في صراعات السياسة

عبر بيان مشترك لـ"التيار الديمقراطي" و"التكتل من أجل العمل والحريات" و"الجمهوري" فيما لم يتسن الحصول على تعقيب من الرئاسة.

يامنة سالمي / الأناضول
أعلنت ثلاثة أحزاب تونسية، الخميس، رفضها لما قالت إنه "إقحام" للجيش في الصراعات السياسية من جانب رئيس البلاد قيس سعيد.
جاء ذلك في بيان مشترك لأحزاب "التيار الديمقراطي" (22 نائبا من أصل 217 في البرلمان المجمدة اختصاصاته) و"التكتل من أجل العمل والحريات" و"الجمهوري" (لا نواب لهما)، بعد اجتماع بينها مساء الأربعاء.
وقالت الأحزاب الثلاثة إنها ترفض "إقحام الجيش الوطني في الصراعات السياسية".
وأعربت عن "استنكارها الشديد لمضمون الكلمة التي ألقاها رئيس السلطة القائمة (سعيد) عند إشرافه على اجتماع المجلس الأعلى للجيوش، وزجه بالأجهزة الحساسة للدولة (جيش وشرطة) في الخلافات السياسية والزيغ بها عن عقيدتها الجمهورية".
وخلال إشرافه على هذا الاجتماع في القصر الرئاسي، الأربعاء، أثنى سعيد على "ما تبذله القوات المسلحة العسكرية من أعمال للحفاظ على الدولة والدفاع عن الوطن"، وفق بيان للرئاسة.
وتابع أن "الدولة ليست لقمة سائغة ومؤسساتها ستبقى قائمة، وكل من يعمل على ضرب الدولة أو التسلل إلى مؤسساتها فهو واهم".
كما استنكرت الأحزاب الثلاثة ما قالت إنه "إصرار قيس سعيد على اعتماد خطاب يقوم على تقسيم التونسيين وكيل الاتهامات لمعارضيه واستغرابها من تبريره للتعيينات في المواقع العليا للدولة على أساس الولاء بدل الكفاءة".
وأكدت مواصلتها "العمل على تكثيف الضغط لإنهاء الفترة الاستثنائية، والعودة حالا إلى النظام الديمقراطي والمسار الدستوري السليم".
ولم يتسن على الفور الحصول على تعقيب من الرئاسة التونسية بشأن بيان الأحزاب الثلاثة.
ومنذ 25 يوليو/ تموز الماضي، تعاني تونس أزمة سياسية حادة، حيث بدأ سعيد اتخاذ إجراءات استثنائية منها: تجميد اختصاصات البرلمان ورفع الحصانة عن نوابه، وإلغاء هيئة مراقبة دستورية القوانين، وإصدار تشريعات بمراسيم رئاسية، وترؤسه للنيابة العامة، وإقالة رئيس الحكومة، وتشكيل أخرى جديدة عَيَّنَ "نجلاء بودن" رئيسة لها.
وترفض غالبية القوى السياسية في تونس إجراءات سعيد الاستثنائية، وتعتبرها "انقلابا على الدستور"، بينما تؤيدها قوى أخرى ترى فيها "تصحيحا لمسار ثورة 2011"، التي أطاحت بالرئيس آنذاك، زبن العابدين بن علي.
ويقول سعيد، الذي بدأ في 2019 فترة رئاسية من 5 سنوات، إن إجراءات 25 يوليو الماضي ليست انقلابا على الدستور، وإنما "تدابير في إطار الدستور" اتخذها لـ"حماية الدولة من خطر داهم"، وفق تقديره. -



        Latest News
أمير قطر ورئيس سلوفينيا يفتتحان المركز الإسلامي في ليوبليانا -46 minutes ago...
يحتوي المركز الذي تفقده الأمير تميم على مسجد ومبنى ثقافي ومكتبة، وأقسام تعليمية..
الاتحاد الأوروبي يخصص 25 مليون يورو مساعدات إنسانية للفلسطينيين -31 minutes ago...
في الضفة الغربية وقطاع غزة..
السويد تقرر رسميا الانضمام لحلف الناتو -31 minutes ago...
أعلنت رئيسة الوزراء ماجدالينا أندرسون أن مبعوث بلادها لدى لناتو سيقوم بتسليم طلب الانضمام "في أقرب وقت ممكن"..
أنقرة.. الرئيس التركي يستقبل رسميا نظيره الجزائري -17 minutes ago...
من المنتظر أن يشارك أردوغان وتبون في حفل توقيع عدد من الاتفاقيات بين البلدين، ويعقدان بعده مؤتمرا صحفيا.
هبوط اضطراري لطائرة تركية في كندا إثر تدهور صحة مسافر -2 minutes ago...
الطائرة كانت متوجهة من مطار ميامي بالولايات المتحدة إلى إسطنبول.

 
      Top News
السويد تقرر رسميا الانضمام لحلف الناتو السويد تقرر رسميا الانضمام لحلف الناتو
سراييفو.. مدرسة عثمانية تخرج الدفعة 472 من طلابها سراييفو.. مدرسة عثمانية تخرج الدفعة 472 من طلابها
الأجندة اليومية للنشرة العربية ـ الإثنين 16 مايو 2022 الأجندة اليومية للنشرة العربية ـ الإثنين 16 مايو 2022
أسعار صرف العملات الرئيسية مقابل الليرة التركية أسعار صرف العملات الرئيسية مقابل الليرة التركية
قدم.. ميلان يقترب من قدم.. ميلان يقترب من "الاسكوديتو" بثنائية في شباك أتلانتا
"أبو الهول نائم".. فيديو وصور تثير جدلا في مصر
لبنان.. ناخبون يأملون باختيار من ينتشلهم من الأزمة الاقتصادية لبنان.. ناخبون يأملون باختيار من ينتشلهم من الأزمة الاقتصادية
العراق يستورد مشتقات نفطية بـ 3.3 مليارات دولار في 2021 العراق يستورد مشتقات نفطية بـ 3.3 مليارات دولار في 2021
مقتل 6 أشخاص جراء تفجير انتحاري في باكستان مقتل 6 أشخاص جراء تفجير انتحاري في باكستان
4 أحزاب تونسية تعلن رفض 4 أحزاب تونسية تعلن رفض "توظيف القضاء" ضد معارضي السلطة