Haberler.com - آخر الأخبار
البحث في الأخبار:
  منزل 20/01/2021 16:42 
29.11.2020 16:57 News >> رئيس البرلمان التركي: قضية القدس أهم قضايا القرن الـ 21

رئيس البرلمان التركي: قضية القدس أهم قضايا القرن الـ 21

رئيس البرلمان التركي خلال افتتاح المبنى الجديد لرابطة "برلمانيون لأجل القدس" بإسطنبول: قضية القدس قضية البشرية جمعاء، وكل إنسان يؤمن بالقانون ويتحلى بالضمير بغض النظر عن عرقه أو دينه أو رأيه السياسي.

الأناضول
قال رئيس البرلمان التركي مصطفى شنطوب، الأحد، إن قضية القدس أهم قضايا القرن الحادي والعشرين.
جاء ذلك في كلمة الأحد خلال مشاركته في افتتاح المبنى الجديد لرابطة "برلمانيون لأجل القدس" بإسطنبول، بالتزامن مع اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.
وفي 29 نوفمبر/تشرين ثان من كل عام، تُقام في عدد من دول العالم فعاليات تضامنية مع الشعب الفلسطيني وحقوقه المنتهكة من قبل إسرائيل، لإحياء اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، الذي أقرته الأمم المتحدة عام 1977.
و أوضح شنطوب أن تبني القضية الفلسطينية يعني في الواقع مناقشة النظام العالمي الذي نشأ بعد الحربين العالميتين في القرن العشرين.
وأضاف "نعيش حقبة يتعزز فيها كفاح الشعوب المضطهدة وخاصة المسلمين لنيل حقوقهم المشروعة".
وأشار أن المبنى الجديد لرابطة "برلمانيون لأجل القدس" في إسطنبول، سيكون مركزا لاحتضان مباحثات واجتماعات مهمة على صعيد القضية الفلسطينية.
وشدد رئيس البرلمان التركي أن قضية القدس "هي قضية البشرية جمعاء، قضية كل إنسان يؤمن بالقانون ويتحلى بالضمير بغض النظر عن عرقه أو دينه أو رأيه السياسي".
وأعرب عن أهمية متابعة هذه القضية من خلال منصة دولية، والنضال من أجلها، مبينا أن رابطة برلمانيون لأجل القدس لديها 1500 برلماني من 73 دولة.
وأوضح شنطوب أن قضية القدس قضية العالم، ويرجع سبب ذلك إلى أن القدس المحتلة ليست هدفا نهائيا لإسرائيل ولكنها مركز مهم بالنسبة لها.
وأضاف أن المسألة الرئيسية للصهيونية الإسرائيلية هي الوصول إلى هدف إسرائيل الكبرى من النيل إلى الفرات.
وبين أن هذا الهدف لا يهم دول وشعوب في المنطقة الجغرافية الممتدة من النيل إلى الفرات فحسب؛ بل هدف يشكل تهديدا لسائر الشرق الأوسط والسلم العالمي
وأكد أن تجاهل أهداف إسرائيل، سيؤدي إلى تجاهل التهديد الكبير القادم، مشددا على ضرورة وضع حد للغطرسة الإسرائيلية.
وأعرب شنطوب عن أسفه لانعدام الرؤية العميقة لدى بعض الدول العربية في موقفها من الأهداف الإسرائيلية.
وأضاف " هناك دول في مقدمتها الإمارات العربية المتحدة وبعض الدول التي تتحرك معها تحاول النظر إلى قضايا العالم والقضايا الإقليمية من منطلق قبلي ورئيس قبيلة، وهي لا تخون في الواقع قضية القدس فحسب؛ بل تخون أيضا شعوبها ومعتقداتها".
وأفاد شنطوب بأن القضية الفلسطينية أهم قضية محورية في القرن الواحد والعشرين.
واستشهد شنطوب بمحورية القضية الفلسطينية بمقالات لأكاديميين، قائلا "عندما يكتب الأكاديميون مقالًا، فإنهم يقدمون ملخصا موجزا ​​للمقال الذي كتبوه، ويرفقون ذلك بكلمة مفتاحية مع هذا الملخص، والكلمة المفتاحية لهذا النظام العالمي في القرن الحادي والعشرين هي القدس، والكلمة المفتاحية الثانية هي فلسطين".
ولفت شنطوب إلى كلمة سابقة لرئيس الوزراء التركي الراحل نجم الدين أربكان، عن غاية تأسيس الأمم المتحدة، حيث قال أربكان إن الأمم المتحدة تأسست لهدف واحد وهو الاعتراف بدولة إسرائيل وضمان سلامتها، وهو ما حصل.
وأوضح رئيس البرلمان التركي في هذا الإطار أن أول قرار للأمم المتحدة كان الاعتراف بدولة إسرائيل واستقلالها.
وأضاف أن "النظام العالمي للقرن الحادي والعشرين هو في الواقع نظام قائم على إبقاء القدس تحت الاحتلال الإسرائيلي وحماية هذا الاحتلال".
وأكد أن مناقشة قضية القدس، والنضال من أجل حريتها، يعتبر نضالا من أجل تغيير نظام القرن الحادي والعشرين المتهالك الذي عفا عليه الزمن.
وقال "لذلك نرى أن الذين يعارضون (الرئيس التركي) رجب طيب أردوغان، مؤيدون لإسرائيل وفي نفس الوقت يقفون ضد قضية القدس".
وأردف: "من يسمون بالسياسيين في الإمارات العربية المتحدة، يستهدفون الرئيس التركي، لماذا؟ لأنهم الفئة التي خانت قضية القدس، ويقفون في نفس الوقت مع إسرائيل".
وأشار شنطوب إلى تخندق الناس والدول ضمن كتل مختلفة داخل النظام العالمي الآيل إلى التغيير.
وأضاف: "في هذا الصدد، القدس معيار، ورجب طيب أردوغان مقياس، وأن تكون إلى جانبه أو ضده هو مقياس الصف الذي تقف فيه في نقاش النظام العالمي المستمر والنظام العالمي الجديد".
وبيّن أن الرئيس أردوغان لا يثير عن عبث قضية القدس وفلسطين بشكل مستمر خلال خطاباته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، وفي جميع اجتماعاته الدولية.
ولفت إلى إصرار الرئيس أردوغان على طرح ضرورة تغيير النظام العالمي، في المنصات الدولية، وأن كلمته "العالم أكبر من خمسة" (في إشارة إلى الأعضاء الدائمين بمجلس الأمن الدولي) أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أصبحت شعارا.
وأكد أن الكثير من الناس كان يعتقدون أن هذا الشعار مجرد حلم جميل مثالي غير قابل للتحقيق، وأن الأكاديميين والمثقفين كانوا يعبرون عن مثل هذه الأشياء في خطاباتهم ومحادثاتهم الخاصة.
وأضاف "ولكن للمرة الأولى، قال رئيس دولة (أردوغان) في الجمعية العامة للأمم المتحدة أن هذا النظام يجب أن يتغير والعالم أكبر من خمسة".
من جانبه، أشاد رئيس رابطة برلمانيون لأجل القدس، الشيخ حميد الأحمر، بالدور التركي ودعمها المتواصل للقضية الفلسطينية شعبا وحكومة، ودعم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للقضية في كل المحافل الدولية والمناسبات.
وأكد الأحمر على أهمية دور تركيا في إبقاء القضية الفلسطينية "حية"، معتبراً أن الموقف التركي موقف مشرف في وقت قل فيه المناصرين، بل وظهر فيه الكثير من الأنظمة التي تهاوت أمام إغراءات الكتلة الصهيونية.
من جهته، اعتبر السفير الفلسطيني في تركيا، فائد مصطفى، أن إقرار الأمم المتحدة باليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني عام 1977، هو اعتراف منها بمسؤوليتها عما حصل نتيجة قرار تقسيم فلسطين عام 1947.
وقال مصطفى: "لقد عانى الشعب الفلسطيني خلال 72 عاماً الكثير، واستمر في النضال دفاعاً عن تاريخه ومقدساته وعلى رأسها المسجد الأقصى، ولن يختفي الشعب الفلسطيني ولن يستسلم للقهر وللظلم وسيواصل كفاحه المشروع ضد الاستعمار الصهيوني".
وتأسست الرابطة عام 2015 وهي أول منصة برلمانية تعنى بتفعيل وتنسيق دور البرلمانيين في العالم تجاه القدس وفلسطين، وتتألف من أكثر من 1500 عضو من البرلمانيين المسلمين وغير المسلمين من 73 دولة. -



        Latest News
في 4 أيام.. الحرائق تلتهم ألفي كلم من مراعي وغابات موريتانيا 4 minutes ago...
دون أن تخلف خسائر بشرية وفق وكالة الأنباء الرسمية.
صادرات النفط السعودية ترتفع 3.2 بالمئة في نوفمبر 4 minutes ago...
إلى 6.354 ملايين برميل يوميا.
ترامب يغادر الأبيض بعد انتهاء فترته الرئاسية 4 minutes ago...
توجه إلى قاعدة أندروز الجوية لحضور مراسم وداع عسكرية تعلن انتهاء فترة حكمه للولايات المتحدة.
الجزائر.. تعيين مدير جديد للمخابرات الخارجية 4 minutes ago...
اللواء نور الدين مقري، خلفا للواء محمد بوزيت، وفق بيان لوزارة الدفاع.
باكستان.. موقع إخباري للناطقين بالأردية للتعريف بتركيا 19 minutes ago...
ـ سفير أنقرة لدى إسلام أباد إحسان مصطفى يورداقول: ثمة وسائل إعلامية تركية عديدة تهدف لتكوين "صورة ذهنية صحيحة" لباكستان ـ رئيس لجنة كشمير في البرلمان الباكستاني شهريار أفريدي: الإعلام التركي قلل من تأثير نظيره الغربي على الشباب المسلم ـ رئيس تحرير موقع"turkeyurdu" آصف علي خان: نريد تعريف...

 
      Top News
صادرات النفط السعودية ترتفع 3.2 بالمئة في نوفمبر صادرات النفط السعودية ترتفع 3.2 بالمئة في نوفمبر
الرئاسة الفلسطينية تُدين مصادقة إسرائيل على بناء وحدات استيطانية جديدة الرئاسة الفلسطينية تُدين مصادقة إسرائيل على بناء وحدات استيطانية جديدة
في ظل الأزمة الاقتصادية.. كارثة بيئية تتسلل بين اللبنانيين في ظل الأزمة الاقتصادية.. كارثة بيئية تتسلل بين اللبنانيين
تقرير: الجيش الإسرائيلي يرفع مستوى تأهب قواته بالبحر الأحمر تقرير: الجيش الإسرائيلي يرفع مستوى تأهب قواته بالبحر الأحمر
النائب العام اليمني ورئيس النائب العام اليمني ورئيس "الشورى" يؤديان اليمين في الرياض
البحرة: النوايا ستتكشف في الدورة الخامسة للجنة الدستورية السورية البحرة: النوايا ستتكشف في الدورة الخامسة للجنة الدستورية السورية
الصومال ينفي إرسال قوات إلى إقليم تيجراي الإثيوبي الصومال ينفي إرسال قوات إلى إقليم تيجراي الإثيوبي
تركيا تبدأ تطعيم المسنين بلقاح كورونا الثلاثاء تركيا تبدأ تطعيم المسنين بلقاح كورونا الثلاثاء
العراق.. انفجار عبوتين ناسفتين في رتل للتحالف الدولي العراق.. انفجار عبوتين ناسفتين في رتل للتحالف الدولي
روسيا.. طرد دبلوماسيين هولنديين تحت بند روسيا.. طرد دبلوماسيين هولنديين تحت بند "المعاملة بالمثل"