Haberler.com - آخر الأخبار
البحث في الأخبار:
  منزل 19/05/2019 22:37 
16.05.2019 01:05 News >> لوسيغارد: المرحلة الثانية من الانسحاب بالحديدة خلال أسبوعين

لوسيغارد: المرحلة الثانية من الانسحاب بالحديدة خلال أسبوعين

رئيس لجنة إعادة الانتشار في الحديدة ينفي اتهامه بـ"تهميش" الحكومة اليمنية.

نيويورك/محمد طارق/الأناضول

توقع رئيس لجنة إعادة الانتشار في محافظة الحديدة، غربي اليمن، مايكل لوسيغارد، أن تبدأ المرحلة الثانية من الانسحاب، في غضون أسبوعين.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للمسؤول الأممي، الأربعاء، عبر "الفيديو كونفراس"، مع الصحفيين بالأمم المتحدة في نيويورك.

وقال إن تنفيذ المرحلة الثانية من اتفاق إعادة الانتشار بمدينة الحديدة يتطلب "وجود إرادة لدي الطرفين جماعة أنصار الله (الحوثي) والحكومة اليمنية والقبول بحلول وسطى".

وحذر من أنه إذا لم تتوافر تلك الرغبة فإن "الأمر قد يستغرق شهورًا".
والأحد، جرت عملية "أحادية الجانب لإعادة انتشار قوات الحوثيين من ثلاثة موانئ يمنية، هي "الحديدة والصليف ورأس عيسى".

كما نفى المسؤول الأممي، خلال المؤتمر، "تهميشه" للحكومة اليمنية بقبوله عملية إتمام انسحاب الحوثيين من الموانئ الثلاثة.
وقال "لم يتم تهميشهم.. لقد أحطت علمًا بأن الحكومة اليمنية ربطت بين إتمام المرحلة الثانية من إعادة الانتشار وبين تحققها بشكل كامل من انسحاب الحوثيين .. وسوف تكون هناك مناقشات في هذا الصدد".

وأوضح لوسيغارد أن "المرحلة الثانية من إعادة الانتشار تعد المرحلة الكبرى حيث سيتم فيها انسحاب القوات من المدن، ولذلك فإن الأمر هنا يعود الي الطرفين لإنجاز هذه المرحلة".
وأكد حاجته إلي مزيد من المراقبين الدوليين للانضمام إلي البعثة الأممية، مضيفا: أن لجنة إعادة الانتشار "تنتظر الآن الحصول علي تأشيرات دخول من طرف الحوثيين لنشر 30 فردًا".
وتوصلت الحكومة اليمنية والحوثيون، في ديسمبر/كانون أول الماضي، إلى اتفاق في السويد، برعاية الأمم المتحدة.

وينص الاتفاق على سحب قوات الحوثيين من محافظة الحديدة وموانئها، بحلول 7 يناير/ كانون الثاني الماضي؛ لتفادي هجوم شامل على الميناء، وتمهيدًا لمفاوضات تنهي حربا دخلت عامها الخامس.
لكن خلافات بين الطرفين بشأن تفسير بنود الاتفاق أدت إلى تأجيل تنفيذه، مع استمرار سيطرة الحوثيين على محافظات، بينها الحديدة، منذ عام 2014.

وتبذل الأمم المتحدة جهودا للتوصل إلى حل سلمي ينهي الحرب، التي جعلت معظم سكان اليمن بحاجة إلى مساعدات إنسانية.

ويزيد من تعقيدات ذلك النزاع أن له امتدادات إقليمية، فمنذ مارس/ آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، تقوده الجارة السعودية، القوات الموالية للحكومة، في مواجهة الحوثيين، المتهمين بتلقي دعما إيرانيًا. -



        Latest News
تايكوندو: التركية "إرام يامان" تتوج ببطولة العالم لوزن 62 5 minutes ago...
الجزائر تنفي سحب جوازات سفر مسؤولي البنوك الحكومية والخاصة 5 minutes ago...
ردا على ما نشرته صحيفة ناطقة بالفرنسية حول قرار للسلطات الجزائرية يقضي بسحب جوازات سفر مسؤولي البنوك.
أردوغان يهنئ "غلطة سراي" بلقب الدوري التركي لكرة القدم 20 minutes ago...
النادي توج للمرة الـ 22 في تاريخه والثانية على التوالي.
المنامة تستضيف في يونيو أول فعالية أمريكية ضمن "صفقة القرن" 20 minutes ago...
العاصمة البحرينية تشهد ورشة عمل اقتصادية تستهدف جذب استثمارات إلى الضفة الغربية وغزة ودول المنطقة.
المنامة تستضيف في يونيو أول فعالية أمريكية ضمن "صفقة القرن" 20 minutes ago...
العاصمة البحرينية تشهد ورشة عمل اقتصادية تستهدف جذب استثمارات إلى الضفة الغربية وغزة ودول المنطقة.

 
      Top News
الجيش التركي يعزز وحداته الحدودية مع سوريا بقوات خاصة الجيش التركي يعزز وحداته الحدودية مع سوريا بقوات خاصة
أستراليا.. فوز مفاجئ للحزب الحاكم بالانتخابات العامة أستراليا.. فوز مفاجئ للحزب الحاكم بالانتخابات العامة
تحييد إرهابيين اثنين جنوب شرقي تركيا تحييد إرهابيين اثنين جنوب شرقي تركيا
العراق.. مقترح قانون يطالب المجتمع الدولي بدفع تعويضات العراق.. مقترح قانون يطالب المجتمع الدولي بدفع تعويضات
البحرين تدعو رعاياها في إيران والعراق للمغادرة فورا البحرين تدعو رعاياها في إيران والعراق للمغادرة فورا
مقتل 5 أطفال جراء انفجار غربي أفغانستان مقتل 5 أطفال جراء انفجار غربي أفغانستان
الجبهة الشعبية الجبهة الشعبية": إدانة ألمانيا حركة مقاطعة إسرائيل "قرار مشين"
التكية التكية".. ظاهرة رمضانية تسد رمق الأسر المعوزة بغزة
تشاووش أوغلو: الهجمات الإرهابية تذكرنا بحجم التهديد الكبير تشاووش أوغلو: الهجمات الإرهابية تذكرنا بحجم التهديد الكبير
مسؤول ألماني: المسلمون الأكثر تحالفا في محاربة المتعصبين الدينيين مسؤول ألماني: المسلمون الأكثر تحالفا في محاربة المتعصبين الدينيين