Haberler.com - آخر الأخبار
البحث في الأخبار:
  منزل 25/09/2018 23:00 
12.07.2018 01:13 News >> حرب كلامية بين الجزائر وفرنسا بسبب عملاء الاستعمار

حرب كلامية بين الجزائر وفرنسا بسبب عملاء الاستعمار

السفارة الفرنسية تنفي ممارسة بلادها مساومة ضد السلطات الجزائرية من أجل فرض عودة عملائها خلال فترة الاستعمار إلى بلادهم.

الجزائر/ عبد الرزاق بن عبد الله/ الأناضول

نفت سفارة فرنسا بالجزائر، مساء الأربعاء، أن تكون باريس تمارس "مساومة" ضد السلطات الجزائرية من أجل فرض عودة مستوطنين وعملاء محليين خدموها خلال فترة الاستعمار إلى بلادهم.

جاء ذلك في بيان اطلعت عليه الأناضول، ردت من خلاله على اتهامات لمنظمة المجاهدين الجزائرية (قدماء المحاربين)، قالت فيه إن فرنسا تمارس ضغطا بشان الملف على السلطات الجزائرية.


وخلال الأيام الماضية، نقلت وسائل إعلام جزائرية ردا لوزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، على سؤال برلماني حول ما تقوم به سلطات باريس من تحركات لدفع نظيرتها الجزائرية من أجل السماح للحركى بزيارة بلدهم الأصلي.


و"الحركي"، اسم يطلق على جزائريين خدموا الجيش الاستعماري الفرنسي خلال ثورة التحرير الجزائرية بين 1954 و1962.

ويؤكد مؤرخون أنه بعد استقلال الجزائر في 1962، غادر إلى فرنسا نحو 60 ألفا من "الحركي" وعائلاتهم مع الجيش الاستعماري، بينما بقي -حسب تقديرات غير رسمية- ما بين 55 و75 ألفا منهم في الجزائر، حيث تعرضوا لأعمال انتقامية.


وتقول وسائل إعلام فرنسية، إن "الحركى" وعائلاتهم، يشكلون اليوم جالية كبيرة في فرنسا، تمثل نحو نصف مليون شخص.


ورد جان إيف لودريان، على السؤال البرلماني بالتأكيد أن "السلطات الفرنسية مجندة منذ مدة طويلة من أجل مساعدتهم للعودة إلى بلدهم الأصلي".


والثلاثاء، انتقدت "منظمة المجاهدين"، في بيان لها تصريحات الوزير الفرنسي حول القضية.


واعتبرت أن "ملف الحركى بالنسبة للدولة الجزائرية، طوي بصفة قطعية، ولن يكون تحت أي ظرف محل مساومة، فهو شأن فرنسي لا علاقة لدولتنا به".

وتساءلت المنظمة (مقربة من الحكومة)، لماذا يتعرض "الفرنسيون الذين اختاروا غداة احتلال بلدهم من قبل النازية، التعاون مع المحتل للملاحقة، وإنزال أقسى درجات العقوبة بهم، وحرمانهم من كافة الحقوق المدنية؟"، في وقت تريد فرنسا عودة عملائها إلى الجزائر.


واعتبرت السفارة الفرنسية، أن كلام وزير خارجية باريس تم تحريفه حيث "لم يتضمن أي حديث عن عمل فرنسا على دعم حق الحركى في العودة إلى بلدهم الأصلي أو ممارسة الابتزاز والمساومة في هذا الملف ضد السلطات الجزائرية". -



        Latest News
الرئيس أردوغان يلتقي نظيره الموزمبيقي في نيويورك -55 minutes ago...
ماكرون ينتقد الدعوات في لبنان إلى عودة اللاجئين السوريين -55 minutes ago...
حذر من تداعيات العقوبات الأمريكية على إيران وأعرب عن أسفه لموقف واشنطن من "أونروا" و"يونسكو"
المغرب يعتزم إصدار صكوك إسلامية بقيمة 106 ملايين دولار -55 minutes ago...
في أول تجربة من نوعها، خلال أكتوبر/تشرين أول المقبل.
قدم: الجزيرة يرتقي لقمة دوري الخليج الإماراتي مؤقتًا -55 minutes ago...
اكتسح عجمان بخماسية.
وزيرة خارجية كندا تعتزم لقاء نظيرها السعودي بنيويورك -41 minutes ago...
حسب تصريحات الوزيرة الكندية كريستيا فريلاند، وذلك إثر أزمة دبلوماسية بين البلدين.

 
      Top News
المغرب يعتزم إصدار صكوك إسلامية بقيمة 106 ملايين دولار المغرب يعتزم إصدار صكوك إسلامية بقيمة 106 ملايين دولار
ترامب: يرفض لقاء المسؤولين الإيرانيين ما لم يغيروا مواقفهم ترامب: يرفض لقاء المسؤولين الإيرانيين ما لم يغيروا مواقفهم
البرلمان العراقي يحدد 2 أكتوبر موعدا لانتخاب رئيس البلاد البرلمان العراقي يحدد 2 أكتوبر موعدا لانتخاب رئيس البلاد
ناشيونال جيوغرافيك تحاول حل لغز الطائرة الماليزية المفقودة ناشيونال جيوغرافيك تحاول حل لغز الطائرة الماليزية المفقودة
مستوطنون يقتحمون مستوطنون يقتحمون "الأقصى" والشرطة تعتقل موظفيْن ومُصلٍ
واشنطن تخصص 165 مليون دولار مساعدات إنسانية للروهنغيا واشنطن تخصص 165 مليون دولار مساعدات إنسانية للروهنغيا
جوائز جوائز "فيفا" 2018: هدف المصري صلاح الأفضل في العالم
إعلان سياسي ونصب تذكاري بالأمم المتحدة لتجسيد قيم إعلان سياسي ونصب تذكاري بالأمم المتحدة لتجسيد قيم "مانديلا"
إصابة 10 فلسطينيين برصاص إسرائيلي قرب حدود غزة إصابة 10 فلسطينيين برصاص إسرائيلي قرب حدود غزة
الأردن يستضيف المنتدى الاقتصادي العالمي للمرة العاشرة في أبريل المقبل الأردن يستضيف المنتدى الاقتصادي العالمي للمرة العاشرة في أبريل المقبل